Sunday, February 08, 2009

حاجات وسخة ... ديرتي يعني




منذ تعطلت سيارتي نتيجة إهمال واضح مني وقد قررت انتهاز هذه الفرصة لتنفيذ نصائح طبيب العلاج الطبيعي
بالمشي لمواجهة ما تخلفه المكاتب وأجهزة الكمبيوتر من أضرار على الجسم

كما وجدتها فرصة لطيفة لخسارة بعض الوزن الزائد
ولكني وبصدق لم أكن أحسب أن تجربة عادية كتلك ستنتهي بأن أعلن رأيي واضحا وصريحا

الرجل المصري سافل وحيوان وقليل الادب ومحروم
وان 60 في المية على الأقل من مشاكلنا لم تسبب فيها الحكومة


-لا افهم السبب الذي يدعو قائد سيارة يعتقد انه حينما ينعق بنفير سيارته عدة مرات بينما يبطئ من سرعته بجواري ليمطرني بعبارات
سخيفة ومتخلفة، أقول ما الذي يدعوه لأن يعتقد انه أمر لطيف وجميل وانه سيعجبني
ما الذي يدعوه ليعتقد انه تحت أي ظرف من الظروف اني قد "استلطف" سخافته وربما ينتهي بي الأمر في نفس السيارة

أعني ما الذي يدعوه ليتصور ان أمرا كهذا قد يحدث علما بالمعطيات التالية:ا

-اسير في الشارع في الساعة الثامنة والنصف مساءا
-ارتدي جينزا فضفاضا وبلوفر أسود اللون كثيف طويل وقبيح
وعادة ما أفعل ذلك ان كنت سأسير في الشارع بلا سيارة أو شنب
-شعري معقوف إلى الخلف
-لا يوجد على وجهي أي لون ولا مساحيق من أي نوع سوى الكريم المرطب وهو لم لا يعلم شفاف اللون
-اضع سماعتين في أذني وحقيبة ظهر على ظهري واسير في خطوة سريعة "لزوم الرياضة"ا

قولوا لي أنتم ... في الصورة الموضحة أعلاه
ما الذي يدفع أي شخص لان يعتقد أي شيء !!!!!!!!!!!!!!!!!ا

WHAT ARE THE CHANCES JERK!!

ما الذي يدفع حمار آخر لان يفقد انتباهه في محاولة ملاحقة فتاة تسير في الشارع
حتى كادت أن تصدمه سيارة تمكن قائدها من تفاديه بصعوبة بينما أطاح به على جانب الرصيف

والألعن أن يقوم هذا الحمار ليكمل مسعاه الحقير
!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!
-----------------------------------------========================

انت راجل خمار وكمان
mother fucker

تقتحم زميلتي الانجليزية المكتب في السابعة صباحا وهي في غاية الانزعاج تكاد تنفجر من الغيظ وتحاول رغما عنها ألا تبكي
أحاول تهدئتها واسألها عن سبب انزعاجها .. وخمنت انها ربما تعرضت لما اصبح شبه حدث يومي بالنسبة لها
وهي محاولات التحرش الدائمة رغم أنها تلتزم تماما بقواعد السير في شوارع مصر منذ ان وصلت إليها قبل أعوام

حاولت تهدئتها وسألتها فقالت لي انها نعتت بكلمة "العاهرة" بالعامية المصرية مرتين في الشارع احداهما من سائق تاكسي كان يقلها للمكتب وأراد ان يحصل على ثلاثة أضعاف الأجرة المتعارف عليها فقط لانها "خواجاية".ا

والمرة الثانية حينما حاول احدهم ان يمسك بيدها في الشارع بعد سلسلة من السخافات المتواصلة
قالت وهي تحاول كظم غيظها بصعوبة "ما هذه الحماقة؟ ربما اعتقدني هذا الاحمق في طريقي للمنزل عائدة من عمل ليلي؟ ما هذا السخف انا في طريقي للعمل ايها الحيوان". ا

وقد أدركت ان "الحيوان" اعتقد انها راقصة روسية من اللائي يأتين لمصر للعمل في الرقص "وخلافه" وهو ما فهمته من العبارات التي وجهها لها حيث تجيد العربية وتفهمها بوضوح

هززت كتفي وقلت لها بعربية مأساوية "معلش... حيوان بقى هنعمل ايه؟"ا
وانا في غاية الكسوف والاحراج طبعا
============================

صف تالت يا حيوان:ا
وهو صنف آخر من "الحيوانات". شارع رئيسي مكون من أربع حارات
حارتي أقصي اليمين واليسار للسيارات المتوقفة
وحارتي المنتصف لسير السيارات في الاتجاهين

سيارة مارة تتوقف فجأة يخرج صاحبها ويبقى إشارة الانتظار ويدخل احد المحلات
يأتي آخر ويقف وراءه ويخرج لشراء فاكهة من على الطريق
يزدحم الشارع فجأة وتبقى حارة واحدة فقط لمرور السيارات من الاتجاهين
!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!

حد يقوللي الحكومة هي السبب بقى!!!!!!!!!!!!!!!!!!ا

===========================================
انتي ست غبية:ا

أسير بهدوء في الشارع قرب منزلنا
استمع إلى تترات مسلسل المرسى والبحار والليل وآخره بصوت علي الحجار

أفاجئ بمن يدفعني لاصطدم بسيارة متوقفة جانب الرصيف

تملكتني الصدمة لثوان ثم استدرت لارى من الفاعل
لاجد امرأة ثلاثينية تسير بجوار زوجها وطفلاها
الطفلة الصغرى محمولة على كتف أبيها بينما الطفل الأكبر (4 سنوات) على الطرف الآخر الموازي لنهر الطريق

لم تعرني المرأة الغبية اي اهتمام لانها كانت منشغلة في ضرب طفلها بكل ما أوتت من قوة
فوق أذناه ووجهه
فما حدث أن الطفل كان يبكي ويحاول الافلات من بين يديها فأثار غضبها فجذبته بعنف فأطاحت يدها بكتفي

توقفت أمامها بلا حراك وأنا انظر إليها باحتقار شديد وهي منهمكة في تعذيب طفلها
وزوجها بجوارها
لم أجرؤ على اثنائها عما كانت تفعله .. فزوجها بجوارها يحاول هو الآخر فقط اكتفي بكلمتي (كفاية خلاص)ا

في بلاد أكثر امنا واحتراما وتحضرا وإنسانية كان يمكنني بسهولة استدعاء الشرطة لهذه الغبية
=========================================

43 comments:

mahmud said...

نقد لازع ديرتى خالص زى ما وصفتى فى نقد احسن من كدا

ابن المليونير said...

هدى من روعك يا عزيزتى، تعاملى مع الاحداث و كأنك تشاهدين فيلم عربى سخيف لا يستحق الإهتمام بمتابعته

الرجل المصري سافل وحيوان وقليل الادب ومحروم ، عندك حق بس هو فى رجالة مصريين بيحاولوا يبقوا مجترمين بس للأسف سلبين و يمكن يكونوا معذورين ، اصلهم هيعملوا اية قدام هذة الجماهير الغفيرة من السفلة(اللى انا كنت واحد منهم على فكرة)
ولأن لا يبدو ان هناك اى حلول قريبة ، وبما انك بكرة برضة هتشوفي نفس الحاجات ...... ، فلا داعى لتحملى اعصابك بما يجهدها
انا تقريبا دلوقتى بمشى فى الشارع زى ما اكون مغمض عينيا ، لا ببص يمين و لا شمال ،باصص قدامى وخلاص،مركز على هدفى و شاغل بالى بالتفكير فى اى شئ محضره مسبقا و بس
كنت اتمنى ان ميكونش كلامى سلبى بس لو عند حضرتك حلول يا ريت تشاركينى بيها

Tamer Diab said...

طبعا الناس هي الي ديرتي زي مقولتي يا استاذه
ولكن ده لا يمنع ابدا ان الحكومة بنت ديرتي كمان
يبقي البلد كلها شعبا وحكومة ديرتي
تقبلي زيارتي

^ H@fSS@^ said...

خير كفى الله الشر؟؟
هدي نفسك يا قهوتي
كله الا انت يا حبيبة قلبي
معلش
بقى يجيي يوم و قهوتي توصل للمرحلة دي من القرف؟؟
معلش
متزعليش نفسك يا جميل

بصي
المفروض ان احنا بقينا عارفين كدا
و بنكره عيشتنا كل يوم من اللي بنشوفه بالذات احنا الستات
لكن نعمل ايه؟
لازم حنفضل نتخانق مرة ورا مرة لغاية ما الناس حالها يتعدل و ان كان اشك

معلش حقك عليا
روقي

~*§¦§ Appy §¦§*~ said...

مش عارفه اقولك ايه بس مريت بيها
ومش لاقيه مبرر للى بيحصل غير غياب اخلاق واحترام للنفس خليهم يجاوبوا بقى لانى بصراحه مسكوفه ليهم

Bastawisi said...

لما كل الشعب قرفان من القرف اللى بيعمله الشعب
امال مين اللى بيعمل القرف ده؟

دكتور احمد عكاشة بيقول ان مشكلتنا اننا بننتقد المشاكل و في نفس الوقت بنعملها برضو!!!!!

Eng. Ahmed Abo El-Ella said...

الموضوع ملوش علاقه بحكومه ولا جنس الرجال ولا النساء

معلش انت برده ممكن متصدقيش ان في رجاله كتير بتعاني بما يسمى تحرس بنات بس من نوع تاني
يعني لما تبقى واقف في أمان الله في الشارع وتعدي عليك واحده تطلب منك ميعاد أو توصيله أو...

ولو أنت مش قليل الأدب يبقى فعلا هتحس بالقرف

الموضوع موضوع أدب معدوم من الجنسين والمجتمع

أنا مش بدافع عن جنس الرجال
بس أنا برفض التعميم

والبينه على من ادعى

Mohamed Hamdy said...

على نفس نهج كلامك كتبت اخر بوست عندى

هكون سعيد بتشريفك ليا

karakib said...

:)))
:)))))
:)))
بالراحة شوية علي الرجالة مش كدة ابدا يعني

bluestone said...

mahmud:
اولا هو اسمه نقد لاذع
مش لازع
ثانيا ياريت تورينا الاحسن من كده
واهو كله في خدمة المدونات النظيفة

bluestone said...

ابن المليونير:
اولا انت بطلت تكتب ليه ؟
يعني تدوينة واحدة من ساعتها بطلت ليه؟

ثانيا::
صعب جدا ان انفصل شعوريا عن كل ما يحدث حولي في الشارع يا سيدي الفاضل
يعني مش ممكن تمشي في الشارع بلا انتباه بينما يحاول احدهم انتهاك حريتك او التعرض ليك
او اقتحام خصوصيتك بحقير القول

صعب ان تنفصل بينما تقف بسيارتك في شارع ضيق لاكثر من 30 دقيقة لان حمارا اراد ان يوقف سيارته أمام مدخل أحد المحلات حتى لو كانت صف تالت بدون سبب وليحترق باقي البشر

صعب ان تنفصل شعوريا وانت ترى امرأة تشبه البقرة تعنف طفلا نحيفا هزيلا بعنف لدرجة ان الطفل يتمايل بين ايديها حتى تكاد تنخلع ضلعوعه بينما صراخه يمزق القلب
وان تكلمت ستجد من يقول لك
ابني وانا حرة فيه !!!!!!!!!!

bluestone said...

تامر دياب:
اهلا بيك
معنديش مشكلة ان الحكومة ديرتي وكل حاجة
بس مش هي السبب في كل المشاكل
يعني لو جيرانك في العمارة المقابلة بيرموا زبالتهم في الشارع كل يوم على سيارتك احيانا لانهم مش عايزين يدفعوا فلوس جامع القمامة
دي مش مشكلة الحكومة

لما واحد سايق عربية يحاول المرور من اقصى اليسار لاقصى اليمين في شارع زحمة من غير اشارات
مش مشكلة الحكومة

لما موظفة جوزها ضاربها بالشبشب ع الصبح تنكد عليك وتقرفك وتبوظ لك ورقك وتقل ادبها عليك بدل جوزها
دي مش مشكلة الحكومة

وهكذا دواليك
واهلا بيك

bluestone said...

حفصتي:

ويعلم الله يا حفصة
10 ايام مشي في الشارع عملوا في كده
ورجعت ابوس كوتش عربيتي

مش ممكن الناس ماشية في الشارع محرومة فعلا
مع ان اللي يعرفني كويس يعرف اني لما بخرج من غير عربيتي بتجنب كافة اشكال التجمل والجمال حتى الملابس اللي شكلها كويس او مهندمة
عندي كام طقم اسمهم لبس السوق والخضار
دول بتوع الشارع
جينز قديم
بلوفرات فضفاضة وقبيحة الشكل
شعر مبهدل

وبرضه مفيش فايييييييييدة
قرفت

ومش عايز اقولك على اللي بسمعه من الخواجات
حاجة تكسف
صديقتي دي شقرا وعينيها خضرا وشكلها خواجاية يعني لو لبست جلابية مفيش فايدة
واللي بيحصل لها فوق الوصف

يعني بصراحة انا بتضايق جدا لما بشوف واحد راجل ماشي في الشارع براحته ..محدش اصلا بيبص عليه
يقعد على الرصيف يجري يمشي يقف محدش حتى بياخد باله
بينما اي بنت ماشية في الشارع لازم الناس تبص عليها

تصرف لا ارادي ومزعج جدا

الله يكرمك يا قمر

انا عايزة حقي بس

bluestone said...

آبي:
المشكلة ان فعلا ده بقى وضع عادي
ان واحد يمر جنبك يرمي على ودانك اي كلام ويمشي
حاجة طبيعية جدا
ان حد يمشي وراكي مسافة طويلة يشنف ودانك بحقير اللفظ
او حتى النظرة القذرة اللي بتتفحص جسد البنت
ومفيش مانع من وصف او اتنين مش هيجرى حاجة

من كام يوم واحد فعلا كانت هتخبطه عربية وهو بيعدي الشارع جري عشان يلحق يقوللي كلمتين ...
الكلام ده في ميدان التحرير
الساعة 9 مساء
وانا لابسة بالتو اسود !!!!!!!!!!!!!

وانا لا عيني خضرا ولا شعري اصفر ولا يوجد اي قاسم مشترك بيني وبين الست هايفة وهبي من قريب ولا من بعيد

طيب اعمل ايه اكتر من كده ؟؟؟؟؟

bluestone said...

ياعم بسطاويسي:
اكيد الكلام ده مش موجه ليا على الاقل
عشان انا مش بعاكس حد في الشارع
ومش بيجي في بالي اتحرش باي حد

وبحاول احترم قواعد المرور عشان احترامي لنفسي على الاقل لاني مقتنعة بيهم

bluestone said...

باشمهندس ابو العلا:
لا مصدقة
بس معلش اعذرني لما تيجي واحدة تقرب من عربيتك في الشارع وتطلب توصيلة ولا ميعاد
مش هترد عليها
بس على الاقل مش هتجرح احساسك بكلام سخيف وقليل الادب
او تمشي وراك وتحسسك انك مهدد او في خطر
ايديها مش هطول عليك مثلا
!!!

هي المسألة مش بس مسألة أدب
أكيد مش احنا الشعب المحروم من الادب في العالم كله
الفكرة فعلا تخلف ونقص تحضر
او غياب تحضر من اصله

واحد انجليزي مرة قاللي ان مشكلة المصريين انهم مش بيحترموا الشارع ولا بيعترفوا بحاجة اسمها قواعد واخلاق الشارع

ده غير اننا اخدنا فعلا على انتهاك خصوصية الاخرين بالقول والفعل والنظرة

اكيد التعميم مرفوض .. بس اسأل اختك او اي بنت تعرفها وهي تقولك نسبة الرجال المحترمين اللي بتشوفهم في الشارع
من غير ما تحسب الناس اللي بيعرفوها معرفة شخصية زي الاخوة والاقارب وزملاء العمل والدراسة

انا بتكلم عن الناس اللي في الشارع

اسأل والاجابة هتضايقك بجد

bluestone said...

كراكيب:
براحة ليه ؟؟؟؟
انا قرفت

bluestone said...

ابن المليونير:
انا نسيت حاجة مهمة جدا
انت عارف اكتر حاجة ضايقتي فعلا ايه
الكلام ده

انا تقريبا دلوقتى بمشى فى الشارع زى ما اكون مغمض عينيا ، لا ببص يمين و لا شمال ،باصص قدامى وخلاص،مركز على هدفى و شاغل بالى بالتفكير فى اى شئ محضره مسبقا و بس

عارف ليه ؟؟

لان لو فيه واحد محترم قرر انه يعترض على تصرف واحد حيوان في الشارع اكيد الحيوان هيفكر ألف مرة قبل ما يرتكب غلط تاني
ولو ألف واحد محترم (إن وجدوا) اعترضوا على تصرف ألف حيوان الدنيا هتتغير أكيد

micheal said...

معنديش كلام أقوله بس واضح أنك زي حالاتي مش طايقة حاجة في البلد اللي كل يوم بنكتشف مدي همجية أهلها وانهم يستاهلوا اللي هما فيه
لو قرأتي اخر بوست عندي بعنوان مهزلة علي أرض القاهرة حتعرفي ان الحال من بعضه
:)
ربنا يصبرنا
تحياتي

Wandering Scarab said...

Bluestone..

Disrespect for road laws is common in Egypt and it stems from disrespect for other people on the road and their time. Therefore, someone will park whenever and where ever they want with complete disregard for the rest of the public. In addition, because there is no punishment (monetary fine or license revoke) people continue to do these things.

I am disheartened to hear about a child who is brutally beaten by his parents, but child abuse is also very common in Egypt. Once again, it's the fact that there is no punishment. You compare in your story, your actions if you were living abroad in that you would have contacted the authorities. I know that here in Canada, simply the fact that anyone can call the cops or social services after witnessing a child being beaten is deterrent enough. Children can even complain to teachers or other adults about it and an investigation takes place. Doctors and nurses are trained to recognize signs of abuse and call the authorities. Because there is a system in place, people are less likely to commit offenses like these.

As for the attempt to walk down the streets in Egypt with peace of mind, I highly doubt it will happen anytime soon. I've had miserable experiences on the streets of Cairo. When punishment is not doled out to sexual offenders, then there is nothing to deter that individual from committing the offending act again. Similarly, there is nothing to deter anyone else who wishes to sexually harass women. I also think that part of the problem lies in the fact that women believe it's a matter of beauty, that if they look ugly or are not all dressed up that it might lessen the intensity of harassment. I believe sexual harassment has very little to do with beauty or sex; it's all about power. It is the power to do offensive things to a women and her being helpless is what drives sexual offenders to do it over and over again. It's the position of power that is sexually arousing to them. The more a sexual offender establishes dominance over his victim the more sexually charged he becomes. My advice is not to be a victim. Sexual harassment is a serious dilemma in Egypt; it's spreading like cancer. Personally, when I lived in Cairo, I carried a switchblade on me at all times (and that's only because I could not legally acquire a gun), indoors and outdoors, and never hesitated to use it. I would urge any woman living in Egypt to do the same. In fact, if you can legally obtain a gun I would strongly recommend that. Shooting a man in the crotch is sufficient enough to deter him temporarily. I stabbed a sexual offender once in the groin. I'm pretty sure he thought twice about groping other women in a crowded subway station.

I believe the problem is not directly caused by the government, but the government is responsible for the persistence of the problem. There is no reward and punishment for anything. People in Egypt are accustomed to chaos. Without punishment there is no deterrent for criminal activity, and without reward there is no motivation to do anything good. Of course, to expect the government to radically change the behaviour of the Egyptian public is not only naive, but down right ignorant, which is why I think if the government simply applies a punishment and reward system even on a very small scale or facilitates in the process, then we will see much needed improvement.

Knowledge Seeker said...

أتفهم تماماً ما تشعرين به، واعتذر لكى عن عجزنا على توفير حياه طبيعية لاخواتنا وامهاتنا وبناتنا، وكثيراً ما أشعر بالغضب الشديد من الحال الذي بلغه عدد كبير من المصريين من حيث التخلى عن الاخلاق وتعمد إيذاء الأخرين دون مبالاه او إحساس بالخطاء او تأنيب الضمير
وهذا هو اساس الكارثة التى نحياها الآن فالخطاء وارد عبر مختلف الازمنة والاماكن ولكن تحوله إلى أمر طبيعى لا يثير الغضاضة بل فى بعض الاحيان مصدر فخر لهو أمراً مرعب
لقد تحول جزء كبير من الشعب المصرى إلى كارهين لانفسهم وللمحيطين بهم ما يدفعهم إلى إنتهاج اسلوب عدوانى نحو الجميع فمن يخرج إلى الشارع يسعى وينتهز الفرصة للحط من اقدار الاخرين بما يشعره بالنصر ويعطي لشخصه قيمة
فتخطى الاخرين فى الطابور شطارة.. مغافلاة الكمسارى إنجاز.. مغالطة البائع فى الحساب نصر مبين.. إحراج فتاه بكلمات لزجه او لمسها بطريقة سافلة عنوان للرجولة
فى إعتقادى أن الفساد المستشرى فى المجتمع هو سبب عدوانيته فكم من المشاهير يحظون بالثروة والاحترام والتبجيل على الرغم من الشبهات التى تحيط بهم ما جعل القيمة الحقيقية للإنسان تستبعد الاخلاق كمعيار للإحترام فطغت ثقافة الصراع والرغبة فى السيطرة من الفاسدين مقابل الرغبة فى الانتقام من المحرومين وبقيت قله قليلة ترغب فى الحياه الطبيعية
ولكن حتى تلك الفئة جزء كبير منها يكن احتقار لطبقة المحرومين ويفضل أن يحملهم وزر ما وصلنا إليه دون رغبة حقيقية فى مساعدتهم
فكلنا مسئولين وكلنا علينا دور ولا يجب على من يتمتع بقدر من الثقافة والمستوى المادى ان يشعر بأنه يتفضل بالإستمرار فى الحياة فى مصر ما يجعله يرتدى القفاز العازل عند إضطراره لنزول الشارع ، فالوطن ليس شقة مؤجرة مؤقتاً يمكن تبديلها فى اى وقت بل هو عقار مملوك يجب صيانته بإستمرار لوقايته من الانهيار

سقراط said...

السلام عليكم
انا متفق معاكى تماما فى رأيك ده
لكن اسمحي لى
مع كامل احترامي
انت بتتكلمي بحدة قوي
يعني الوضع اللى انت وصفتيه ده موجود من زمان
واكيد احنا مش محتاجين نتكلم عنه بالحدة دى دلوقتى
لان ده اكيد مش هايحل المشكلة
وخصوصا آخر مقطع من كلامك
لما قلتى انك لو فى اى بلد تانية
كنت هاتطلبي لها البوليس
لكن الحقيقة اننا مش فى بلد تانية
ومش هانقدر نبقي فى بلد تانية بمجرد الكلام
ولا حتى هانقدر نخلي البلد دي زى اى بلد تانية برضه بمجرد الكلام
انا شاكر جدا لسعة صدرك لو تقبلتي كلامي
واعذريني لو كلامي ضايقك
تحياتي

Desert cat said...

والأدهى ان وزير الداخلية طالع بكل ثقة فى حديث المدينة يقولك التحرش ليس ظاهره ومصر بخير وبامان وزى الفل

Desert cat said...

نسيت اقولك ان احدهم لما كنت بتناقش معاه فى الموضوع ده قالى ان البنات اللى بيتحرشوا بالرجاله
قولت له انا معاك فى فتيات ليل ودول مكانهم معروف يبقى ياريت تروح لهم اماكنهم رد قالى وغير فتيات الليل البنات فعلا اللى بتتحرش بالرجالة من خلال لبسها قولت له والمحجبة بيتحرشوا بيها ليه والمنتقبة اللى مش باين منه اغير عين واحدة بيتحرشوا بيها ليه
قالى اصل جسمهم بيكون سكسى زيادة
لا املك سوى ان اقوله وقتها
ربنا يورينى فيك يوم والانسحاب من امامه مباشرة قبل ما يرمينى باى حاجه فى ايده

تحياتى

^ H@fSS@^ said...

استاذ سقراط
ممكن حضرتك تعير لي مقدار
الحدة اللي مسموح لنا نتكلم بيه لما الواحد بيشوف مواقف مخزية دي و بيفضل ماشي و هو عينيه بتلعب في راسه؟؟
اتفضل حضرتك اقرا البوست ده و قلي لو سمحت احدد حدتي على كام

شكرا

https://www.blogger.com/comment.g?blogID=6637685016071542866&postID=1523844668056152940&page=1

Ahmed Shokeir said...

مظاهر كلها تدل على أن الناس في الشارع محتاجة تربية ، وإعادة تاهيل بعد إن إنخفض الوعي إلى أدنى معدلاته ، وتحول الشارع إلى عبارة عن مجموعة قاذورات تسير على قدمين او تمتطي أربع عجلات
لم يكن الشارع في مصر بمثل هذا السوء والسخف وقلة الأدب وكأن الجميع أصبح يتنافس في القبح، فلاثقافة ولا تعليم ولا وعي ولا أدب ولا رجولة ولا إحساس

فعلا عالم واطية

رابطة هويتي اسلامية said...

الحجاب حقيقة ثابتة أم مجال للتفكير

من باب تناول جميع الأراء وفتح باب النقاش كان لابد أن نتبني في رابطتنا هذا النقاش الذي سوف يجعل من النقاش مرجع للجميع للوصول إلي الحقيقة التي يعرفها البعض وتخفي علي البعض ويحاول البعض تجنبها.
ومن هنا تبنت الرابطة أن تكون هي حجة علي من يدور بينهم النقاش علي صفحاتها.
نفجر الجديد دائما حوارنا اليوم
الحجاب حقيقة ثابتة أم مجال للتفكير
وفيها ننقاش بعض المدونات التي أعلنتها صراحة رفضها للحجاب وحوارنا اليوم موجه إلي مدونة " مذكرات ثائرة ".
ندعوكم للمشاركة في هذا الحوار المفيد
تقبلوا دعوتنا ننتظركم لنستفاد منكم
رابطة هويتي إسلامية

الرابطة وبناء الأمة said...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
دعوة
أخي يا من رفضت سياسة مبارك عليك أن تكمل معنا الطريق حتي لا تكون دعواك دعوة إفتراء دون إثبات
دعوي مرفوعة ضد مبارك بنص ".........................."
أول جلسة
نتمني منك أخي المدون الحضور للجلسة
مع تحياتنا لك بالتوفيق
الكتيبة السياسية

حـنــّا السكران said...

ما في فايدة

والله مافي فايدة

حتى الكلام ما بقى إلو فائدة إلا لفشّ الخلق .. و المصيبة انه بيزيدك عصبية وانت عم تشرحي الحالة , بدل ما يفش خلقك .

و أتحدى أي فيلسوف أو عالم جينات يحطّ إيده على طرف الخيط في هالمشكلة الأزلية .
و بعد ما يحصل كل اللي قلتيه و اللي ما قلتيه و اللي بتعرفيه و ما بتعرفيه واللي شافه أو عانى منه غيرك .. أتحدّى تقنعي العربي انه في أمة من الأمم على وجه الأرض أحسن منه و أكثر أخلاقاً و ذكاء و فهماً و إيمانا منه .
انفصام مطلق .. يعجز العلم عن بلوغ حقيقته .

يا مراكبي said...

أقولك على حاجة إستنتجتها من زياراتي لمصر مؤخرا: الشعب ده بجد بجد محتاج تربية من أول وجديد

فيه تدهور أخلاقي سريع وغير عادي

والتربية دي مش هتنفع باللين والحسنى .. لأ .. دي عايزة حزم وضرب عالإيدين

وطبعا حكومتنا مش فاضية للموضوع ده أبدا للأسف

*****

غريب جدا موضوع إن أي واحدة في الشارع مستباحة .. أمر غير مفهوم أبدا

وليه الواحد ما بيقكرش في أخته أو زوجته أو بنته لو في نفس الموقف؟ برضه نقطة غير مفهومة بالمرة

فيه حد عنده تفسير؟

ابن المليونير said...

انا تقريبا دلوقتى بمشى فى الشارع زى ما اكون مغمض عينيا ، لا ببص يمين و لا شمال ،باصص قدامى وخلاص،مركز على هدفى و شاغل بالى بالتفكير فى اى شئ محضره مسبقا و بس

الجملة دى ممكن تضايق حضرتك لانك هتحسى فيها سلبية شديدة و لكنها لىّ منتهى الإيجابة و مواجهة النفس، انا بواجه بيها إنسان سافل جدا اعتاد القذارة و هو انا
الجملة دى بتختصر منهج كامل انا ساير عليه، أرجو ان يتسع صدرك لشرحى المطول له
لأنى لسة خارج من فترة طويلة جدا من الضعف و مازلت فى فترة نقاهة، يجب ان اكون منتبها ً فيها لنفسى حتى لا ارجع مرة اخرى للخلف ، عندما أقف مثلا ً فى الأتوبيس او المترو لا انظر يمينى و لا يسارى ، قد يكون عن يمينى شخص واقف يتحرش بأنثى و لم اراه لانى اخاف من ذاكرتى التى تحمل الالاف من الأمور المشابهة و قد تطاوعها نفسى ، فهناك اماكن و مواقف قد ربطها عقلى بلحظات الضعف مباشرة فبمجرد تكرار ظروف مشابهة يثار الجسد عقليا ( إن صح التعبير )و يطالبنى بإحياء ما تركته من افعال لذا فانا لا أجلس بجوار بنت ابدا ً فى المواصلات و لا اقف بظهرى بنت و لا اقف أمامى بنت جالسه ، كل هذة الاوضاع هى ما كنت امارس بها سفالتى، فحين تكون مريض عليك ان تحترس لخطواتك بسبب الهزل الذى قد حل بجسدك ، لست أئمن لجسدى أبداً ، فالجسد احياناً يصدأ من تلقاء ذاته

قلت فى تلك الجملة أنى "شاغل بالى بالتفكير فى اى شئ محضره مسبقا" ،و هذا لتجنب خطر المواقف المفاجئة التى قد تقابلنى فى لحظات غافلة من العقل و دون إستعداد فينهزم امامها مباشرة و دون مقاومة تذكر، يشبه الموضوع الهجمات المرتدة فى كرة القدم و التى قد تمنح خصمك الفوز لانك سرحت فى الهجوم و لم تعتنى بكيفية الدفاع عن المناطق الخطرة و تقفيل الثغرات التى مُنيت من خلالها بالإهداف من قبل، لذا فانا فى الصباح اتخيل كل ما قد يحدث لى طوال اليوم من مواقف مفاجئة، قد يمر امام عينى (لانى لا انظر متعمدا)بنت لابسة ملابس تُعثرنى ( لا اعترض على ما تلبسه فهى حرة) أو موديل بملابس مثيرة أثناء تصفحى لمجلة أوأصطدم بالخطأ ببنت أثناء سيرى بالشارع، اتخيل كل هذا و أتخذ درع واقى له فى حال حدوثه فيظل العقل منتبها

لم أقل ان تنفصلى شعوريا ، الا ان في بعض الاحداث عامليها كأن ذبابة رخمة تزن حولك، مجرد ذبابة، لا تجعلك تفقدى اعصابك بل تعامليها على قدرها و تهمليها ( و إن كان فى ناس فعلا بتفقد اعصابها من دبانة)
أما ان تكون بعوضة هى التى تزن حولك و تريد إمتصاص دمك و إصابتك بعدوى، فمن حقك ان تخشي و تنفعلى و تسحقيها ، هكذا الرجال ، يعنى اللى اقصده إن مش كل راجل عاكس بكلمة هتحملى كلمته فى ذهنك ، كدة مش هتوصلى شغلك فى ميعادك أو هتضايقى نفسك و تتأثرى طول اليوم و مش هتقدرى تكملى يومك بسهولة ،
على فكرة انا حزين للغتك الجديدة الحادة المعطرة بالشتائم لانى كنت أتلمس فيكى سمو و رقة مشاعر و سلام داخلى ارجو الا تفقديه بسبب عينات من امثالى

حضرتك تطلبين من الإنسان المحترم ان يتصدى لبعض السفلة و لكنى لست بهذا المحترم بل انا شخص قذر يسعى للنظافه و الطهارة ، بعد فى بادئ الطريق و معركتى حاليا هى مع نفسى و حين انتصر اعدك انى سابدا بدور إيجابى

بخصوص انى لية بطلت كتابة فانا رديت على تعليقك فى مدونتى بس واضح ان حضرتك بقالك كتير مزورتنيش

Moon-baby said...

صح...مش دايما الحكومة هي السبب !

لما واحد يكون لبسه شيك و راكب عربية غالية و يفصل ماشي ورايا الساعة واحدة في عز الضهر و يوقف العربية قدامي و ينزل و يقوللي مستنيكي على الناصية..ازعق فيه و اشتمه و مفيش فايدة...يبقى اكيد اكييييييد الحكومة ملهاش ذنب...ده شخص وسخ...زي الحيوان اللي مشي وراكي بالظبط

الشارع المصري فعلا بقى مليان حيوانات صعرانة(من جميع الاعمار)..مستنية اي انثى تنهشها

و اما بالنسبة للست اللي بتضرب ابنها...فعلا لو احنا في بلد محترمة كنتي اتصلتي بالهوت لاين و تتحاسب...احنا محتاجين 100 الف هوت لاين علشان للاسف الانسان مبيحترمش نفسه الا لما يعرف انه ممكن ياخد بالجزمة و يتحاسب !

و متزعليش نفسك...و خلي بالك من نفسك و خلي عينيكي في وسط راسك و انتي ماشية و متتكسفيش تهزأي حد (في حالة وجود ناس تانية حواليكي)

bluestone said...

مايكل
ممكن فعلا ابقى مش طايقة الظروف الموجودة دلوقتي
المجتمع امراضه زادت واستفحلت والواحد قرف من كل حاجة
كل حاجة كل يوم بتدوس على حريتك وحقك وكرامتك
بس المشكلة اني مش عايزة اعيش في حتة تانية

اعمل ايه,

bluestone said...

wandering scarab:
We are absolutely right, Egyptians lack respect for other people and the street, we don't have road rules out of being merely civilized.

The problem is that the fact that you have to apply a severe punishment to force people to abide by the rules.
They do not feel the street is theirs and that their behaviors is part of how civilized they are.

The incident of the stupid cow beating up her child really made me furious, as I couldn't do anything..and this happens a lot

Yesterday, a woman sitting at the dentist's where I was, was scolding her daughter telling her (You cow, stupid, fat shut up or else)
I just wanted to hit that stupid woman..I wanted to scream at her face .. you BITCH, nothing can repair the damage you are doing now !!!

BUT I couldn't :(

But you just said it There is no SYSTEM
we don't have that ... just as we used to be civilized .. but not anymore

As for harassment, we discussed the problem so much, no one can figure out a practical solution .. even if you could deter the predator with a stunt gun, or pepper spray, how can you deter an asshole from calling you by certain parts of your body right on the street. You can not stunt that !!

Although I blame the government for many things .. and I blame the police for almost everything .. but I just find it very difficult to blame them for harrassment problem. A police officer who has to deal daily with tens of drug dealers and killers and thieves will not be ready to listen to you complaining about someone who touched you or offended you on the street.

I am not saying it is a less of a problem, but this is the way they are trained and educated. You can not persecute 99 of men walking down the streets.

This is a problem that needs a civil solution... People should fight.

Decent men should fight back and deter and shame those who commit such acts.

bluestone said...

knowledge seeker:
يمكن تعتقد ان مفيش حاجة تتعمل اكتر من الاعتذار بس بصراحة فيه

لو الرجالة المحترمين اللي زي حضرتك حاولوا في كل مرة يشوفوا واقعة زي دي انهم يوقفوا الشخص ده عند حده ويهزءوه اكيد تغيير كبير هيحصل

هي فعلا زي ما قالت واندرينج سكاراب رغبة في الاحساس بالقوة عن طريق قهر من تعتقد انهم اكثر ضعفا منك

الناس بشكل عام بقت بتنتهز الفرصة لايذاء الاخرين كنوع من الانتقام

ده طبعا غير انهيار القيم وعدم احترام الشارع

bluestone said...

سقراط:
لا يا استاذ
احنا محتاجين نتكلم بحدة عن المشكلة دي لحد ما نلاقي لها علاج

على العموم لو كنت بتعاني من المشكلة بصفة يومية زينا
كنت هتبقى حاد بسببها طول الوقت
لانها بتحصلك كل يوم
ومكنتش هتتكلم من وضع مرتاح زي دلوقتي

صحيح مش هنقدر نبقى في بلد تانية
ومش عايزين نبقى في بلد تانية
بس ده مش معناه نسيب الحال المايل زي ما هو لاننا يا مش هينفع نفبقى في بلد تانية
وده اللي عندنا

الرضى بالواقع السيء تماما مثل المساهمة في صنعه

bluestone said...

قطة الصحراء:
طيب خلي وزير الداخلية يطلب من بنته لو عنده بنات تنزل الشارع وهي تبقى تقوله بقى


اللي كان بيكلمك ده عايز حد يضربه كام قلم على سهوة عشان يفوق

البنات اللي بتلبس ما يعتقد البعض انه ملابس مثيرة ولا مش عارف ايه
هي لا تنتهك خصوصية الرجل ولا تقتحمه ولا تقحم نفسها عليه

bluestone said...

احمد شقير:
حضرتك قلتها
فعلا عالم واطية

bluestone said...

حنا السكران:
مش عارفة بس بحاول اكون اكثر تفاؤلا بس عشان اعرف استمر واعيش

alnadeem said...

لسه امبارح واحد صاحبي جدا بيحكيلي علي اللي حصل لاخته
عاكسوها في الشارع بزياده
راحت طالعه ع القسم وعامله محضر
وابوها نزل هو كمان ومعاه الطبنجه بتاعته
واضطر القسم انه يعمل حمله في المنطقه لم فيها عاطل علي باطل
وهكذا
شعوب عجيبه جدا الشعوب بتاعتنا دي
لا تحترم نفسها ولا تحترم حد ولا تحترم إنسان أو حريه إنسان
وفالحه بس تشتم في الحكومه
والنتيجه انك محاصر
ما بقيتش عارف معركتك ضد مين بالظبط
انظمه بنت قحبه
ولا شعوب تمكن منها الفساد والقبح والجبن

bluestone said...

النديم:
على فكرة اللي بتحكيه واحد من الاسباب اللي بتخلي كتير من الستات بترفض تصعد الموضوع انه بيبقى قصة كبيرة وكلام كتير ومشكلة
وطبعا انت وعلاقاتك بقى !!
لان مفيش مصلحة ولا حق بيرجع الا بالطريقة دي
فشوف حبايبك ممكن يخدموك ازاي

مشكلة الغالبية العظمى من شعوبنا فعلا انها زي ما قلت لابتحترم نفسها ولا بتحترم حد ولا قانون ولا غيره
واهم حاجة انها فعلا معندهاش احترام لنفسها

Mo'men said...

كوني انسان .. اتعاطف بشده معك , و اكاد اظرف دمعا لحالنا

كوني مسلم .. اقول لك ان المسلمون بلا اسلام هم من يأتون بمثل هذه الافعال

كوني متزوج .. اشتري لنفسك صاعق او self defence spray حتي تدافعي عن نفسك ضد هؤلاء الصغار


























كوني مصري ... فانا عن نفسي مقدم علي طلبات هجره في 3 دول حتي اتخلص من هذه الصفه القبيحه , و لاني احترم نفسي و لا ارضي بهذا الجو القذر

mahmoud said...

مجهود رائع

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير